fbpx

تغييرات التسويق الإلكتروني في عصر إنترنت الأشياء

انترنت الاشياء

وقبل الدخول في عمق التسويق الإلكتروني دعونا نتعرف على إنترنت الأشياء
كيف يعمل إنترنت الأشياء:
لدى إنترنت الأشياء القدرة على تغيير العالم إلى مستوى يفوق التغييرات التي أحدثها الإنترنت على مدى العقدين الماضيين،
هناك طلب قوي لبناء القدرات من أجل تخطيط وتصميم مختلف لأنظمة إنترنت الأشياء في قطاعات مختلفة.

انترنت الاشياء

يشير إنترنت الأشياء إلى تقديم خدمات جديدة من خلال ربط أنواع مختلفة وكائنات غير ملموسة بطرق متنوعة،
ولا يقتصر هذا الأمر فقط على أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة بل يمكن أن يشمل كل شيء مثل المكاتب والسيارات والحقائب والأشجار ونحن اليوم نرى بعض هذه المفاهيم التي تسمى بإنترنت الأشياء.

باختصار إنترنت الأشياء هو مفهوم متطور لشبكة الإنترنت بحيث يمكنك التحكم بجميع الأشياء المرتبطة بالإنترنت
دون تواجدك في نفس المكان.

يعمل التطور السريع للمكونات والأجهزة والشبكات والبرامج والمنصات عبر إنترنت الأشياء على زيادة ظهور واستخدام تقنيات إنترنت الأشياء ويمكن أن تخلق ميزة تنافسية كبيرة بين جميع الشركات، بمجرد وضع شركتك داخل هذه الشبكة القوية الجديدة فإنك تعزز القدرة التنافسية لمؤسستك وتحلق بعيداً عن أقرب منافسيك الى محيط أزرق.

فيديو يشرح أكثر عن انترنت الأشياء:


التغييرات التسويقية في الميزة التنافسية بين الشركات
:

تلعب التغييرات التكنولوجية دوراً مهماً في تأمين ميزة تنافسية لخلق فرص جديدة وأسواق جديدة تناسب هذه التغييرات،
وبعد التوجه الكبير من قبل جميع المؤسسات و الشركات الى التسويق الرقمي والأرقام تقول هنالك أكثر من 3.77 مليار
مستخدم للإنترنت في العالم أي 50% من عدد السكان ومع ظهور تقنيات جديدة مثل إنترنت الأشياء

يتغير مفهوم التسويق الرقمي ليصبح التسويق عبر الأشياء متاح لجميع الشركات والمؤسسات
ويستطيع اليوم صاحب مركز تجاري معرفة سلوك عملائه الذين زاروه اليوم واتصلوا بالإنترنت
وممكن استهدافهم عن طريق رسالة بمجرد مرورهم أمام المركز أو ظهور إعلان عبر الفايسبوك
مخصص لهذا الزائر، لذا كان لا بد من تطبيق تقنيات مختلفة لخلق فرص جديدة في الأسواق وابتكار أفكار جديدة
للتقدم على جميع المنافسين هناك أكثر من 1.2 مليار مستخدم لتطبيق الواتساب، ماذا لو تم تفعيل الشآت الآلي في تطبيق الواتساب كيف سيتغير شكل خدمة العملاء وشكل التواصل مع العملاء؟

التسويق

كيف يتم استغلال التسويق الرقمي في عصر إنترنت الأشياء:

  •  اكتساب المعرفة ذات الصلة بالتطورات التكنولوجية واكتساب القوى العاملة المهنية وإدخال معدات جديدة بإمكانها
    إعطاء ميزة تنافسية لا يمكن للمنافسين الآخرين تقليدها
    .
  • استغلال وتتبع طرق التسويق الإلكتروني لهذا المجال لتحقيق النجاح وزيادة تنافسية لشركتك في السوق.
  •   إدارة البيانات وتحليلات تدفق المعلومات، يحتاج إدارة البيانات وتدفق المعلومات إلى وجود إدارة صارمة لجمع البيانات الضخمة التي تجمعها أجهزة الاستشعار بما يتيح لنا استهدافها أكثر في الإعلانات.
  • تغيير نموذج الأعمال للشركة لتناسب التطورات الجديدة وفهم التغييرات التي ستطرأ على حياة المستهلك.
  • التسويق عبر تقنيات الذكاء الاصطناعي، هذا النمو الضخم في صناعة إنترنت الأشياء ساهم في تحسين عملية تحليل البيانات وبناء تجارب مميزة للعملاء كما ساهم بشكل كبير في تغيير شكل التسويق الرقمي.

لا زلنا نرى تقنيات جديدة في بدايتها مثل التسويق عبر تقنيات الذكاء الاصطناعي وتقنيات الواقع الافتراضي والواقع المعزز التي تساهم في تحسين عملية تحليل البيانات وبناء تجارب مميزة للعملاء، كل هذه التحولات الرقمية ستلعب دوراً في تغيير مفاهيم التسويق الرقمي ولن تقف عند هذا الحد.

بعض الشركات قررت الاستثمار بمثل هذه التقنيات لتصوراتهم بأن مثل هذه التقنيات ستغير شكل السوق، وهناك استثمارات للعديد من الشركات الرائدة لتفعيل وتطوير مثل هذه التقنيات في مجال التسويق الإلكتروني وتحسين تجربة العملاء.